الحديث الثالث والثلاثون .

الحديث الثالث والثلاثون .

الحديث الثالث والثلاثون- الأربعون النووية

الحديث الثالث والثلاثون …

عن ابن عباس – رضي الله عنه – أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال – لو يعطى الناس بدعواهم ، لا دعى رجال أموال قوم و دماءهم لكن البينة على من المدعي و اليمن على من أنكر – حديث حسن رواه البيهقي و غيره هكذا، وبعضه في الصحيحين .


الشرح الحديث الثالث والثلاثون :

قوله – لو يعطى الناس بدعواهم – أي : بما يدعونه على غيرهم ، و ليعلم أن إضافة الشيء على أوجه :

الأول : أن يضيف لنفسه شيئا لغيره ، مثل أن يقول – لفلان علي كذا – فهذا إقرار .

و الثاني : أن يضيف شيئا لنفسه على غيره ، مثل أن يقول – لي على فلان كذا و كذا – فهذه دعوى .

فهذا الثالث : أن يضيف شيئا لغيره على غيره ،مثل أن يقول – لفلان على فلان كذا و كذا – فهذه شهادة .

و الحديث الآن في الدعوى فلو ادعى شخص على آخر قال – أنا اطلب مائة درهم مثلا – 

فإنه لو قبلت دعواه لا ادعى رجال أموال قوم و دماءهم ،

وكذلك لو قال لاخر – أنت قتلت أبي – لكان ادعى دمه وهذا يعني أنها لا تقبل دعوى إلا ببينة ولهذا قال – لكن البينة على المدعي –

فإذا ادعى إنسان على اخر شيئاُ قلنا : أحضر لنا البينة والبينة كل ما بان به الحق سواء كانت شهودا أو قرائن حسية أو غير ذلك .

و لهذا قال – لكن البينة على المدعي – فإذا ادعى إنسان على آخر شيئا قلنا : احضر البينة ،

البينة كل ما بان به الحق سواء كالشهود أو قرائن حسية أو غير ذلك .

– و اليمين على من أنكر- أي : من أنكر دعوى خصمه إذا لم يكن لخصمه بينة

فإذا قال زيد لعمرو – أنا اطلب مائة درهم – قال عمرو : لا ، قلنا لزيد ائت ببينة ،

فإن لم يأتي بالبينة قلنا لعمرو : احلف على نفي ما ادعاه ، فإذا حلف برئ .


و هذا الحديث فيه فوائد :

 أولا : أن الشريعة الإسلامية حريصة على حفظ أموال الناس و دماءهم لقوله – لو يعطى الناس بدعواهم لا ادعى رجال أموال قوم و دماءهم –

ثانيا : أن المدعي إذا قام ببينة على دعواه حكم له بما ادع

لقوله عليه الصلاة و السلام – لكن البينة على المدعي – 

و البينة كل ما بين به الحق و يتضح كما اسلفا في الشرح ،

و ليست خاصة بالشاهدين أو الشاهد بل كل ما أبان الحق فهو بينة .


ثالثا : أن اليمين على من أنكر أي : من أنكر دعوى المدعي .

رابعا : أن لو أنكر المنكر و قال – لا أحلف – فإنه يقضي عليه بالنكول ووجه ذلك أنه إذا أبى، يحلف فقد امتنع مما يجب عليه فيحكم عليه به .


الأربعونج النووية : 32.

تعريف الأربعون النووية .

omhasan660

لا تعليقات بعد على “الحديث الثالث والثلاثون .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *